الأولى من نوعها على مستوى الدولة لدعم النتاج الفكري الإماراتي

"ثقافة بلا حدود" يعلن تفاصيل مبادرة ثقافية جديدة (الاثنين) المقبل في جزيرة النور بالشارقة

10 فبراير 2016

بحضور الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيسة اللجنة المنظمة لمشروع "ثقافة بلا حدود"، يعقد "ثقافة بلا حدود" المشروع الذي يتخذ من إمارة الشارقة مقراً له، في الساعة الخامسة من مساء يوم (الاثنين) المقبل الخامس عشر من فبراير الجاري، مؤتمراً صحافياً في جزيرة النور بالشارقة، للإعلان عن تفاصيل مبادرة ثقافية وفكرية جديدة يعتزم إطلاقها تماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله" 2016 عاماً للقراءة بدولة الإمارات، والتوجيهات المتواصلة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، القاضية بدعم وتطوير الحراك الثقافي في الشارقة وكافة أنحاء الدولة.

وستسهم المبادرة الجديدة التي ستكون الأولى من نوعها على مستوى الدولة في تعزيز جهود الشارقة في إثراء الحراك الثقافي المحلي وزيادة الإنتاج الفكري والأدبي الإماراتي، ودفع عجلة النشر بدولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن المتوقع أن تحدث المبادرة تغييراً في مسيرة النشر الإماراتي، حيث ستعمل على تشجيع دور النشرالمحلية على تقديم محتوى متميّز وجديد، يزيد من إقبال المجتمع الإماراتي على القراءة، إلى جانب رفد الساحة العربية بأحدث الإصدارات الإماراتية وأكثرها تميّزاً من ناحية الشكل والمضمون.

يشار إلى أن مشروع ثقافة بلا حدود ومنذ انطلاقته في عام 2008، أطلق العديد من المبادرات التي تساهم في تعزيز ثقافة القراءة، وجعلها عادة يومية يحرص جميع أفراد الأسرة، وبمختلف فئاتهم العمرية ومستوياتهم التعليمية على ممارستها. ومن أهم هذه المبادرات تأتي مبادرة مكتبة لكل منزل، والتي تمكن المشروع من خلالها من توزيع مليون كتاب على 20 ألف أسرة إماراتية مقيمة في إمارة الشارقة، وبواقع 50 كتاباً في مختلف المجالات المعرفية لكل أسرة، ويواصل المشروع استكمال المرحلة الأخيرة من المبادرة، والتي ستشهد توزيع 250 ألف كتاباً باللغة العربية، على 5000 أسرة مواطنة في مدينة الشارقة.

كما أطلق المشروع مبادرة "المكتبة الجوية" بالتعاون مع شركة "العربية للطيران"خلال مشاركته في الدورة السابعة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، ضمن جهوده في نشر ثقافة القراءة بين المسافرين عبر مطار الشارقة الدولي، وتتضمن المكتبة الجوية مجموعة متنوعة من الكتب العربية، التي يتم توفيرها للمسافرين على متن عدد من الرحلات المختارة ضمن خطوط "العربية للطيران" وذلك بهدف غرس ثقافة القراءة في نفوس المسافرين وزيادة الوعي بأهمية الثقافة والعلم وجعلها أسلوب حياة.

يذكر أن مشروع "ثقافة بلا حدود" كان قد انطلق بمبادرة كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ومتابعة مباشرة وحثيثة من قبل الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيسة اللجنة المنظمة للمشروع، بهدف تعميق علاقة الفرد بالكتاب والقراءة بشكل عام، ونشر ثقافة القراءة في كل بيت إماراتي، من خلال إنشاء مكتبات خاصة في المنازل، وتزويدها بمجموعة من الكتب المتخصصة في مختلف المجالات المعرفية المناسبة لكل أفراد العائلة.